الرئيسيةطلاب حول العالم

أوطم تشارك في المشاورات المغاربية لتأسيس "الاتحاد الطلابي المغاربي" بنواكشوط

بدعوة من الاتحاد الوطني لطلبة موريتانيا، شارك الطالب كبور سحنون مسؤول اللجنة الحقوقية وعضو الكتابة العامة للتنسيق الوطني للاتحاد الوطني لطلبة المغرب في فعاليات المؤتمر الطلابي السابع لطلبة موريتانيا بالعاصمة نواكشوط أيام 07 -08 -09 يونيو 2014.
وقد ألقى ممثل الاتحاد كلمة في الجلسة الافتتاحية للمؤتمر يوم الاثنين 07 يونيو، شكر فيه قيادة الاتحاد الوطني لطلبة موريتانيا على الدعوة الكريمة وأثنى على مستوى العلاقات التي تجمع بين الاتحادين الطلابيين، مذكرا بالأدوار التاريخية التي ينبغي للحركة الطلابية أن توافق فيها اللحظة التاريخية التي تجتازها المنطقة العربية، ومؤكدا أن الوحدة الطلابية هي أساس أي مبادرة من شأنها دعم النضال الطلابي مغاربيا وعربيا وعالميا، كما دعا إلى  استكمال دور الحركة الطلابي الطلائعي المتمثل في بناء رجال ونساء المستقبل الحاملين لمشعل التغيير.
وعن الوضع التعليمي ببلدان شمال إفريقيا، حضر ممثل الاتحاد لقاءا تواصليا مع رئيسي جامعتي نواكشوط والعيون الإسلامية، تحدث فيه المشاركون عن أهمية التعليم واستراتيجيته في بناء الشباب وتأهيلهم وتنمية قدراتهم المعرفية والعلمية، مؤكدين على ضرورة اعتماد مقاربة شمولية من أجل بناء منظومة تعليمية يكون فيها الطالب فاعلا أساسيا مشيرا إلى الأعطاب التي يعيشها التعليم العالي بالمغرب.
كما نظمت قيادة المؤتمر ندوة طلابية بعنوان: “تجارب طلابية” أطرها ضيوف المؤتمر تحدث فيها قيادي”أوطم” عن أهداف الاتحاد ومجالات اشتغاله، كما عرج عن مشاريعه النضالية والثقافية والتكوينية والعلمية، مختتما كلمته بأهم الرهانات المرحلية التي يشتغل عليها الاتحاد في الآونة الأخيرة.
وفي الحفل الختامي لفعاليات لمؤتمر ألقى ممثل الاتحاد كلمة هنأ فيها القيادة الجديدة للاتحاد الوطني لطلبة موريتانيا وكل المؤتمرين والمؤتمرات، كما تحدث عن الأوضاع التي تعيشها غزة وكل الأراضي الفلسطينية التي ينبغي أن نجعل من جراحها سبيلا لبناء وحدة طلابية مغاربية وإفريقية تعطي القدوة والمثال لكل الأنظمة السياسية المتخاذلة.
واستكمالا للمشاورات التي أجراها الاتحاد الوطني لطلبة المغرب مع الاتحادات الطلابية المغاربية خلال السنوات الأخيرة، عقدت الاتحادات الطلابية المغاربية على هامش المؤتمر لقاء تنسيقيا لمناقشة الورقة التأسيسية للاتحاد الطلابي المغاربي وقانونه الأساسي، ليتم بعد ذلك المصادقة على البيان التأسيسي.
وهذا قام موفد الاتحاد بزيارة لعدد من المؤسسات والقيادات المدنية والسياسية، تم من خلالها تبادل وجهات النظر حول القضايا ذات الاهتمام المشترك .
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق