أكاديرالرئيسيةقضايا الاتحاد

أكادير: المحكمة الابتدائية تنطق بالحكم في حق الطلبة المطرودين

قضت المحكمة الابتدائية بمدينة أكادير بتبرئة الطالبين عمر الطالب وعبد الناصر طوني من جنحة تعييب أشياء مخصصة للمنفعة العامة، وإدانتهما من أجل إهانة موظف بشهر حبسا موقوف التتفيد وغرامة مالية قدرها 500 درهم .

وفي هذا الصدد، أكد الأستاذ رضوان العربي؛ عضو دفاع الطلبة المطرودين من الدراسة بكلية العلوم أكادير، بأن المحكمة صرحت بعدم الاختصاص للبث في المطالب المدنية المقدمة من قبل عميد كلية العلوم التابعة لجامعة ابن زهر بأكادير والإشهاد على تنازل المُطالب بالحق المدني؛ الكاتب العام لنفس الكلية عن مطالبه.

وأضاف العربي في تدوينته له عبر حسابه الرسمي بالفيسبوك مؤكدا على عدم وجود دليل لهذا الحكم الذي يجزم بارتكاب جريمة الإهانة؛ مشيرا إلى أن الطالبين تمسكا أمام الضابطة القضائية؛ وأمام المحكمة بالنفي والإنكار. مشيرا إلى أن الشهود الخمسة المستمع إليهم لم يشهد أي منهم بصدور أي فعل أو لفظ يمكن اعتباره إهانة. “بل إن شاهدة شهدت بأنه في زمن ومكان الاعتداء المزعوم لم يكن هؤلاء الطلبة حاضرين مطلقا” يضيف المتحدث ذاته.

وأوضح محام الطلبة أن هذا القرار هو ظالم في حق هؤلاء الطلبة؛ و”يجعلنا نجزم افتقاد القضية لشروط المحاكمة العادلة”، مما يثبت بالملموس “الطابع السياسي لها”.

جدير بالذكر أن الطالبين عبد الناصر طوني وعمر الطالب بالإضافة إلى الطالب محمد الحميد يخوضون اعتصاما مفتوحا أمام رئاسة جامعة ابن زهر منذ 130 يوما على التوالي؛ رفضا لقرار الطرد الجائر في حقهم.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى