Uncategorizedأخبار الجامعاتأكاديرالرئيسية

في اليوم 122 من اعتصامهم ورفضا لقرار الطرد، الطلبة يحتجون أمام رئاسة جامعة ابن زهر

نظم فرع الاتحاد الوطني لطلبة المغرب بجامعة ابن زهر أكادير صبيحة يوم الخميس 14يناير 2021 وقفة احتجاجية أمام رئاسة جامعة ابن زهر، تنديدا بقرار الطرد الظالم الذي صدر في حق ثلاثة طلبة أبرياء، وتنديدا بالاستهداف المباشر للفعل النقابي الطلابي الجاد والمسؤول.

وشدد الطلبة المحتجون على أن سبب الطرد يرجع إلى خلفية نشاطهم النقابي من داخل الاتحاد الوطني لطلبة المغرب . كما تناول الكلمة في هذه الوقفة، كاتب فرع الاتحاد الوطني بجامعة ابن زهر الطالب أحمد البيه الذي شكر الطلبة الحاضرين وكل الشخصيات والهيئات الحقوقية والنقابية والبرلمانية والإعلامية الداعمة لملف الطلبة المطرودين من أجل إرجاعهم إلى مقاعدهم.

المتحدث ذاته ندد بالتطويق الأمني الذي عرفته هذه الوقفة من خلال إنزال مختلف قوات الأمن، معتبرا أن التطويق، هو تجلي من تجليات القبضة الأمنية على كل مفاصل الدولة، بما فيها ميدان التعليم والتعليم العالي.

وحضر الوقفة الطالب المحجوب البوداني عضو الكتابة الوطنية للاتحاد، الذي تناول الكلمة هو الآخر وذكر بسياق الطرد الذي تعرض له الطلبة، كما عرض حجم التضامن الوطني الكبير من كل الهيئات وإجماعها على أنه طرد جائر على خلفية انتمائهم النقابي إلى منظمة أوطم.

وشدد البوداني على أن الملف يحمل عنوانا عريضا عن وجود ظالم ومظلوم، ولا ينبغي بأي حال من الأحوال أن يتم السكوت عن هذا الظلم الذي يمارسة عميد كلية العلوم وكاتبه العام على الطلبة في الكلية.

ولم يغفل البوداني قبل ختم كلمته ورفع الوقفة؛ التذكير بموقف الاتحاد الوطني لطلبة المغرب الرافض لتطبيع السلطات المغربيةو علاقاتها الدبلوماسية مع الكيان الصهيوني الغاصب.

جدير بالذكر أن الطلبة المطرودون يواصلون اعتصامهم المفتوح لليوم 122 على التوالي، احتجاجا على قرار الطرد الصادر في حقهم على خلفية نشاطهم النقابي، ومطالبين بإرجاعهم لمقاعد الدراسة.


 

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق