الرئيسيةبيانات الاتحادقضايا الأمة

أوطم: تطبيع العلاقة مع الصهاينة إساءة للتاريخ المجيد للشعب المغربي

أكدت الكتابة الوطنية للاتحاد الوطني لطلبة المغرب رفضها التام لخطوة تطبيع العلاقات بين الكيان الصهيوني الغاصب والدولة المغربي، في بيان لها أصدرته اليوم الجمعة 11 دجنبر 2020.

وأوضح بيان الكتابة الوطنية أن هذه الخطوة “لا يتشرف المغاربة بها” مشددة على أنها “إساءة إلى التاريخ المجيد للشعب المغربي بشدة، ولمواقفه وبطولاته التاريخية في الدفاع عن المسجد الأقصى المبارك على مر العصور منذ فتحه إلى اليوم”.

وذهب البيان ذاته، إلى أن تطبيع العلاقات بين المغرب والصهاينة خطوة “تسيئ إلى الإرث الذي يحمل أسماء المغاربة، ونسل المغاربة، ودماء المغاربة على الأرض المقدسة المباركة. ”

وأشار البيان إلى أن المغاربة سيظلون بكل فئاتهم وتوجهاتهم، أوفياء للقضية الفلسطينية ولا يمكن التنازل عنها مهما كانت الأسباب والدافع.

يذكر أن المغرب أعلن بشكل رسمي تطبيع العلاقات مع الكيان الصهيوني يوم أمس 10 دجنبر 2020، بوساطة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، لينضم بذلك إلى قائمة الدول العربية المطبعة في الآونة الأخيرة، بدءا من الإمارات والبحرين والسودان.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى