أخبار الجامعاتأكاديرالرئيسية

اليوم 30 من الاعتصام .. النقابة الديمقراطية للتعليم العالي: طرد الطلبة “أسوأ تعبير عن الظلم والقهر”

عبرت النقابة الديمقراطية للتعليم العالي عن تضامنها مع الطلبة المطرودين، المعتصمين أمام كلية العلوم بجامعة ابن زهر بأكادير “حتى استرجاع حقهم في الدراسة”.

ويدخل الطلبة الثلاثة اليوم الأربعاء 14 أكتوبر 2020 في يومهم 30 من الاعتصام المفتوح، رفضا لقرار الطرد “التعسفي” الذي صدر في حقهم، وبموجبه تم حرمانهم من استكمال مسارهم العلمي في الجامعة.

ووقف المكتب الوطني للنقابة الديموقراطية المنضوية تحت لواء فدرالية النقابات الديموقراطية، في إعلانه التضامني مع المطرودين يوم الإثنين 12 أكتوبر 2020 على ما سماه بـ “الوضع الكارثي الذي تعرفه المؤسسات الجامعية على مستوى التدبير والتسيير”.

وقالت النقابة في بلاغها إنها نبهت في محطات عديدة من تدني مستوى الخدمات في المؤسسات الجامعية، وتفاقم الوضعية الإدارية، منتقدة “شطط الأطر في استعمال الإجراءات وتوظيفها لتصفية الحسابات مع كل الأطراف المؤسسة للفضاء الجامعي”؛ ومشددة على أن ما يقع في كلية العلوم بأكادير، هو “أسوأ تجليات حالة الظلم والقهر”.

وتأتي زيارة النقابة الديمقراطية للطلبة الثلاثة المطرودين في اعتصامهم ضمن عدد من الزيارات التي ينظمها الجسم النقابي والحقوقي، والمؤازرة الواسعة التي حظوا بها منذ إصدار قرار الطرد في حقهم من قبل رئيس الجامعة يوم 20 فبراير 2020 بناء على طلب عميد كلية العلوم، على خلفية أنشطتهم العلمية والثقافية والنقابية.

 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق