أخبار الجامعاتأكاديرالرئيسية

وفد من الجمعية الوطنية للدفاع عن حقوق الإنسان بالمغرب يزور معتصم الطلبة المطرودين بأكادير

زار وفد من الجمعية الوطنية للدفاع عن حقوق الإنسان بالمغرب- فرع أكادير صباح اليوم الأربعاء 23 شتنبر 2020 معتصم الطلبة الثلاثة المطرودين من الدراسة نهائيا بكلية العلوم أكادير.

وضَمَّ الوفد رئيس المكتب المحلي للجمعية الوطنية للدفاع عن حقوق الإنسان بالمغرب -أكادير الأستاذ عثمان لقصوبي، والأستاذ علي بادي عضو المجلس الوطني للجمعية ذاتها.

وبعد إعلان تضامنه التام ومؤازرته للطلبة المطرودين، أدان الوفد قرار الطرد الصادر عن عمادة كلية العلوم ورئاسة جامعة ابن زهر؛ القاضي بـحرمان الطلبة الثلاثة من إستكمال دراستهم الجامعية بكلية العلوم بسبب نشاطهم النقابي بالجامعة.

واعتبر رئيس المكتب المحلي للجمعية بأكادير، الأستاذ عثمان لقصوبي أن قرار طرد هؤلاء الطلبة يدخل في إطار “حملة ممنهجة ضد كل من يُعبِّر عن رأيه أو انتماءه النقابي والسياسي”، مؤكدا تضامنه التام مع الطلبة المطرودين قي كل الخطوات القادمة.

وأشار “لقصوبي” إلى أن المكان الطبيعي لهؤلاء الطلبة هو المدرجات وقاعات الدراسة، وليس أمام باب الكلية.

من جهته، أدان عضو المجلس الوطني للجمعية الوطنية للدفاع عن حقوق الإنسان بالمغرب، الأستاذ علي بادي، كل أشكال الشطط في استعمال السلطة والتعسف في ممارسة وتطبيق القانون، واصفا أن قرار طرد الطلبة الثلاثة يدخل ضمن “العقوبات المصنفة خارج إطار القانون”، كون الطلبة المعنيين بالقرار لم يسمح لهم بالدفاع عن حقه وإثبات حججهم.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق