أخبار الجامعاتالرئيسيةالمحمدية

بيان بخصوص حدث الميوعة بكلية الحقوق بالمحمدية

تابعنا في مكتب فرع الاتحاد الوطني لطلبة المغرب بجامعة الحسن الثاني – المحمدية ومعنا عموم الطلاب والرأي العام باستغراب وقلق شديدين ما حصل من نشاط داخل مدرج بكلية الحقوق بالحمدية، نشاط يهدف لتكريس سياسة التمييع الممنهجة التي تمس بحرمة الجامعة باعتبارها منارة للعلم وقاطرة لنهوض الأمم.

ففي الوقت الذي ينظم فيه مناضلو الاتحاد إلى جانب عموم الطلاب أنشطة ثقافية جادة وهادفة تروم بناء جامعة حرة تحفظ الكرامة وتصون الهوية وتصنع الوعي، سعت إدارة الكلية إلى تنظيم نشاط يأتي في سياق مخطط للإجهاز على التعليم العمومي من خلال مجموعة من القرارات والمشاريع الهادفة إلى ضرب الجامعة و نشر الميوعة دخل أسوارها ضربا للمبادئ والأخلاق والقيم التي تربى عليها المغاربة.

فالسؤال المطروح إذن، أي رسالة أرادت الإدارة تبليغها لطلاب العلم من خلال نشاط ماجن؟ وأي مبادئ وقيم سعت الإدارة إلى ترسيخها لطلاب اليوم وأطر الغد من خلال نشاط يرفضه الجميع؟

يأتي هذا في سياق المعاناة اليومية التي يكتوي بنارها طلبة الكلية من خلال التدبير العشوائي واللامسؤول لمشكل النقل والذي كان ضحيته الطالب الشهيد “أسامة الخمار” رحمه الله، فعوض أن تسعى الجهات المعنية لمعالجة ملف النقل وغيره من المشاكل التي تتخبط فيه الكلية، ينتهج أصحاب القرار سياسة الهروب إلى الأمام عبر تنظيم أنشطة للتخدير تنسي جميع الأزمات !!

إننا في مكتب الفرع للاتحاد الوطني لطلبة المغرب نعلن ما يلي:

-رفضنا لهاته الأنشطة المائعة التي تضرب في القيم والأخلاق والمبادئ.

-تحميلنا الوازرة الوصية المسؤولية عن تنظيم مثل هاته الأنشطة المشبوهة التي لا تمت بصلة لقلاع العلم والمعرفة والبحث العلمي.

-دعوتنا جميع الطلبة إلى مقاطعة مشاريع التدجين والقضاء على الجامعة المغربية.

-دعوتنا جميع الغيورين على الجامعة للوقوف سدا منيعا أمام مخططات التمييع والميوعة بشتى السبل السلمية والمشروعة.

مكتب الفرع

28-11-2019

 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق