الرئيسيةقضايا الأمة

معتلقو حراك الريف : الاحتجاج بخياطة الأفواه سبيلنا الوحيد نحو تحقيق الحرية

بعد الليلة السوداء التي عاشها نشطاء حراك الريف الأربعة عشر الذين صدرت في حقهم أحكام سجنية ثقيلة يوم الجمعة 05 أبريل 2019 باستئنافية البيضاء تراوحت بين 20 عشرين و 10 سنوات ، دخل كل من ناصر الزفزافي الذي صدر في حقه حكم ب 20 سنة سجنا نافذا و محمد حاكي ب 15 سنة سجنا نافذا في إضراب عن الطعام ، و في تصعيد لهم احتجاجا على هاته الأحكام قام الناشطان بخياطة فمهما بالخيط و الابرة حسب ما جاء في تدوينة لأب ناصر الزفزافي .

و يُذكر أن النشطاء الأربعة عشر كانوا من ضمن الآلاف الذي خرجوا منذ أكتوبر 2017 بالحسيمة و نواحيها بعد جريمة ” طحن مو ” التي راح ضحيتها المواطن مُحسن فكري و أشعلت حراك الريف الذي رُفعت فيه شعارات و مطالب اقتصادية واجتماعية .

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق