الرئيسيةالملتقى الوطني 16

الحقوقي محمد الزهاري : من يتحدث عن الحقوق يتهم بأنه لا يريد الخير للبلد

شارك الأستاذ محمد الزهاري مساء اليوم في تأطير الندوة الحقوقية التي نظمها الاتحاد الوطني لطلبة المغرب ضمن فعاليات الملتقى 16وذلك بحضور مجموعة من أصناف المجتمع المضطهدة كأمهات معتقلي الريف وكذا الاساتذة المرسبين وقد عنون مداختله ب ” الحركات الاحتجاجية والمسألة الحقوقية في المغرب”و التي افتتحها بالتأكيد على أن من يتحدث عن الحقوق يتهم بأنه لا يريد الخير للبلد.

الحقوقي محمد الزهاري


وعالج الموضوع من خلال مرجعيتين أولى دولية وأخرى وطنية.
المرجعية الدولية التي ذكر فيها خرق المغرب لمجموعة من العهود الدولية المرتبطة بحقوق الانسان
اما المرجعية الوطنية فقد ذكر فيها مجموعة من الخروقات التي تنهجها السلطات المغربية في الدستور المغربي كالاعتقال القصري،
وقمع حرية التجمع الى غير ذلك من الانتهاكات.
وذكر أيضا مجموعة من الأمثلة كحراك الريف وشباب الفيسبوك وكذا اعتقال سكان قرية ولاد الشيخ.
كما أشار إلى أن السلطات العمومية تتحرك دائما لقمع كل من يحمل افكارا معارضة للسياسات العمومية ومايؤسف حقا هو ان القضاء انخرط في شرعنة هذه السلوكات.
وفي الختام أكد الأستاذ أن المطلوب هو تعامل السلطات العمومية مع المطالب السلمية العادلة بمنطق القانون السليم
الذي يؤصل للأحداث اعتمادا على المرجعية السابقة

جانب من الحضور في الندوة الحقوقية
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق