أنشطة الاتحادالرئيسية

في وقفة أمام البرلمان.. طلبة المغرب يستنكرون إلغاء مجانية التعليم و فرنسته و ينددون باعتماد نظام التعاقد

نددت الوقفة الاحتجاجية التي دعت إليها الكتابة العامة للاتحاد الوطني لطلبة المغرب، اليوم السبت 16 مارس، من أمام مقر البرلمان بالرباط، بقرار إلغاء مجانية التعليم وفرنسته واعتماد الوظيفة بالتعاقد.

و رفع المتظاهرون أثناء الوقفة شعارات رافضة لبنود القانون الإطار و مخططات  الدولة الفاشلة، منددين بعبثها و إجهازها على حق من الحقوق المشروعة لكل مواطن. كما طالب المحتجون الوزارة بالتراجع عن هذا القرار محملينها مسؤولية ما ستؤول إليه الأوضاع.

وحمَل المشاركون في الوقفة لافتات تنتقد سياسة الدولة التي تسير بالتعليم نحو الهاوية، كما  هتفوا بشعارات من قبيل “علاش جينا و احتجينا.. المجانية لي بغينا”، “لا لا للفرنسة” و غيرها من الشعارات التي تبرز غضب الطلبة و استنكارهم لمضامين مشروع القانون الإطار.

و اعتبر الحسين با حسو، عضو الكتابة العامة للتنسيق الوطني، في تصريح لموقع الاتحاد، أن القانون الإطار ” هو جريمة أخرى تنضاف إلى سلسلة الجرائم المرتكبة في حق التعليم عن سبق إصرار و ترصد”، كما أشار إلى أن “القانون صدر في الوقت الذي كانت الأصوات تتعالى لإيقاف النزيف و إنقاذ التعليم” مضيفاً أن “هذا القرار سيقضي على ما تبقى من المنظومة التعليمية”، و مؤكداً أن “كل الخطوات النضالية الوطنية و المحلية  التي نُظمت،  تدخل ضمن مسار نضالي عنوانه الأبرز أن لا تراجع عن مكتسبات الحركة الطلابية، ولا تنازل عن المجانية، و لا تنازل عن الإدماج في الوظيفة العمومية”.

و اختتمت الوقفة بقراءة البيان الختامي، و تلاوة سورة الفاتحة ترحماً على أرواح شهداء نيوزيلاندا.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق