أخبار الجامعاتالرئيسيةبيانات الاتحادوجدة

بيان توضيحي حول احتجاز مناضلي تعاضدية كلية العلوم وجدة رفقة بعض الطلبة بداخل عمادة الكلية

في خطوة سابقة من نوعها بجامعة محمد الأول أقدم عميد كلية العلوم صباح اليوم 07 مارس 2019 على إحتجاز مناضلي التعاضدية مع مجموعة من الطلبة والطالبات بداخل العمادة لأكثر من 7ساعات، تحت وطأة الجوع والظمأ، دون مراعاة للحالة النفسية والصحية للطلبة، وهذا الفعل الأرعن يعد إنتهاكا صارخا لمضامين الدستور في حماية الحقوق والحريات.
يأتي سياق هذا السلوك الصبياني واللامسؤول من طرف العميد، بعد حوار ماراطوني مع طلبة السداسي السادس حول حل مشكلهم بخصوص الاستفادة من حقهم المشروع في الوحدة العاشرة، حيث خَلُص الحوار الى امكانية تسجيل الطلبة أسماءهم عند رئيسي شعبتي (بيولوجي وفيزياء)، إلا أنه في اليوم الموالي يتفاجى الطلبة والطلبات برفض طلبهم، مما زاد الطين بلة و دخل الطلبة المحتجين في إعتصام جزئي مع الساعة التاسعة صباحا من نفس اليوم ، و في غرة أَمَر عميد الكلية حارس الباب بإغلاق أبواب الكلية وحجز الطلبة رفقة مناضلي التعاضدية في الداخل مهددا إياهم بمجلس تأذيبي وطردهم، حيث قال بعبارة واضحة ” نخليكم عبرة للطلبة فهاد الجامعة” فتسبب بذلك في تذمر و إغماء لطالبة .

فور انتشار خبر الاحتجاز قاطع طلاب كلية العلوم الدراسة و خرجوا في مسيرة غاضبة نحو العمادة، تضامنا مع الطلبة المحتجين، لتستسلم الادارة في الأخير وتعيد فتح الابواب والافراج عن الطلبة المحتجزين مع الساعة 18h30min من نفس اليوم .

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق