أخبار الجامعاتأنشطة الاتحادالرئيسية

مكتب فرع الاتحاد بفاس سايس يسدل الستار عن حملة استقبال الطالب الجديد

استجابة لنداء الكتابة العامة للتنسيق الوطني، نظم مكتب فرع أوطم بجامعة محمد بن عبد الله بفاس سايس حملة استقبال الطالب الجديد تحت شعار: “الطالب الجديد … رائد التغيير وأمل المستقبل” بكليتي الشريعة والآداب سايس، و قد امتدت الحملة ما بين الاثنين 03 شتنبر 2018 و الجمعة 21 شتنبر 2018 .
واستطاع مناضلو ومناضلات هياكل “أوطم” استقبال أعداد غفيرة من الطلاب و الترحيب بهم في الفضاء الجامعي فضاء العلم والمعرفة، و التواصل معهم و إرشادهم و توجيههم من خلال فحص الوثائق المطلوبة لتسهيل عملية التسجيل، بالإضافة إلى الإجابة عن كل تساؤلاتهم و استفساراتهم حول النظام البيداغوجي للجامعة و وضعية التعليم العالي، وكذا تقديم خدمات اجتماعية كمساعدتهم على إيجاد السكن، و النقل و الحي الجامعي … الخ . هذا وبالموازاة مع الحملة سهر مكتب تعاضدية كلية الآداب سايس على تنظيم أيام التوجيه الجامعي للتعريف بكل الشعب والوحدات الدراسية والآفاق العلمية والمهنية لكل شعبة.
وحرصا من مناضلي ومناضلات الاتحاد تم التعريف بالاتحاد الوطني لطلبة المغرب كإطار نقابي لكافة الطلبة والطالبات و الذي من أهم أهدافه رصد مختلف المشاكل التي يعاني منها الطلبة و دوره في الدفاع عن حقوقهم و كذا في إغناء الحياة الجامعية ثقافيا و فنيا و رياضيا.
وشهدت جامعة محمد بن عبد الله نفس تغييرات الموسم المنصرم على مستوى عملية تسجيل الطلبة الجدد، حيث تمت العملية عبر مرحلتين : تميزت الأولى بالتسجيل القبلي في الموقع الإلكتروني للكلية و إرسال الوثائق المطلوبة في البريد المضمون في الشهر المنصرم-شهر غشت- ليتم في المرحلة الثانية إيداع شهادة الباكلوريا الأصلية لإتمام التسجيل بشكل نهائي، الشيء الذي دفع مكتب الفرع بعد جمعه لعشرات الملفات إلى الدخول في خطوات نضالية و التواصل مع رئاسة الجامعة من أجل تمكين الطلبة الذين لم يتمكنوا من التسجيل بالموقع الإلكتروني و إرسال الوثائق المطلوبة من حقهم في ولوج المؤسسات ذات الإستقطاب المفتوح، و قد تمكن من تحقيق المطلب بتمديد أربعة أيام في عملية التسجيل بالنسبة للطلبة الجدد، و إعادة التسجيل بالنسبة للطلبة القدامى .
 في مقابل كل هذا سجل مكتب الفرع مجموعة من الخروقات التي تمس المصلحة العامة للطلاب يمكن إجمالها في بنود الطرد البيداغوجي التعسفي و رفض تسجيل الباكلوريا القديمة، ليبقى المشكل العويص تشريد آلاف الطلبة من الحي الجامعي سايس  .
و على وقع تحقيق المطالب، اعتاد مناضلو هياكل الاتحاد على رصد مختلف المشاكل و المطالب من أجل الخوض في معارك نقابية لإرجاع الحق المسلوب بمعية الجماهير الطلابية .
و بهذا يكون مكتب فرع فاس سايس قد أسدل الستار عن حملة استقبال الطالب الجديد للموسم الجامعي 2018/2019.
عن مكتب الفرع
22 شتنبر 2018

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق