بيانات الاتحاد

بيان اوطم حول الاوضاع في مصر ..لا للانقلاب على الإرادة الشعبية

تابعنا بقلق شديد ما وقع بمصر من مؤامرة مفضوحة على الإرادة الشعبية، التي أفرزتها صناديق الاقتراع،بعد الانقلاب العسكري الذي حاكته القيادة العسكري للإطاحة بالرئيس الدكتور محمد مرسي، المنتخب ديمقراطيا، كأول رئيس تختاره الإرادة الشعبية بعد سنوات من حكم النظام الاستبدادي البائد، KKK

هذا الانقلاب البغيض على الشرعية الذي استنكرته و شجبته الأنظمة الدمقراطية التي تحترم شعوبها ،و كل القوى و الضمائر الحية الغيورة على حرية شعب مصر ونجاح ثورته ، انقلاب رحبت به بعض مراكز مقاومة التغيير في الداخل والخارج، وبعض أنظمة الاستبداد العربية التي توظف الأحداث الجارية بمصر للترويج لسلعتها المغشوشة واستقرارها المصطنع.

إننا في الاتحاد الوطني لطلبة المغرب، إذ نؤكد حق الشعب المصري في حماية دستوره ومحاسبة مسؤوليه والتظاهر السلمي من أجل ذلك، نعلن للرأي العام الوطني و الدولي ما يلي:

1.     إدانتنا الشديدة لما نعتبره مؤامرة محبوكة من قوى داخلية وخارجية لتقويض أسس الديمقراطية في أرض الكنانة، و كبح مسار ثورة 25 يناير المجيدة وتقدم ونهضة البلد.

2.     دعمنا لإرادة الشعب التي أفرزت دستورا دمقراطيا ورئيسا ومؤسسات منتخبة.

3.     دعوتنا جميع الأطراف إلى تحكيم العقل ،و النأي بالنفس عن التحريض و الاستقطاب غير المشروع،و الجلوس إلى مائدة الحوار من أجل إخراج مصر من هذه الأزمة، و حقن دماء المصريين وحفظ ثورتهم.

4.     تعازينا لعائلات شهداء الثورة المصرية الجدد، شهداء الدفاع عن شرعية الرئيس المنتخب، و مواساتنا للجرحى و المعطوبين.

5.     استنكارنا للموقفا المغربي الرسمي اللاشعبي وغير المشرف من الأحداث في مصر الثورة.

وعاش الشعب المصري ،شعبا عظيما مقاوما بقيادته و مؤسساته المنتخبة

الاتحاد الوطني لطلبة المغرب

الكتابة العامة للتنسيق الوطني

06 يوليوز 2013

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق