مراكش

ويستمر العبث.. وتتوالى نتائجه

 بيان مكتب فرع جامعة القاضي عياض:

ويستمر العبث.. وتتوالى نتائجه

000000011

على إثر نتائج الدورة الخريفية بكلية العلوم السملالية التابعة لجامعة القاضي عياض بمراكش، والتي لم تتجاوز نسبة عدد المستوفين فيها 7 في المائة، والتي تبين ما وصل إليه النظام التعليمي بالمغرب من فشل ذريع في تخريج الأطر وصناعة الكفاءات، وبناء الجامعة…

 كل ذلك يؤكد بجلاء صدق ما نتبناه وما نبهنا إليه ــ كاتحاد وطني لطلبة المغرب وكمكتب فرع جامعة القاضي عياض ــ مرارا، ولا نمل من تكراره في بياناتنا و نضالاتنا الطلابية والنقابية؛ أن المقاربة الأمنية في إدارة ملف التعليم، والتدبير الأحادي الجانب من طرف المخزن والاستبداد، وفرض خياراته التخريبية في الجامعة المغربية، واستمرار العبث بمستقبل أبناء هذا الوطن.. لن يؤدي إلا لفشل وانهيار المنظومة التعليمية، وإن ما يحصل الآن من فشل ذريع لها على  كافة المستويات، وما تعانيه هذه المنظومة من فساد وتأزم وعشوائية في تنزيل المخططات البيداغوجية…  لدليل واضح على ذلك.

وفي إطار مسؤوليتنا وموقعنا من داخل جامعة القاضي عياض

نعلن كمكتب الفرع للرأي العام الطلابي المحلي والوطني ما يلي:

1 ـ التنديد بالتدبير اللامسؤول لجامعة القاضي عياض

 2 ـ استنكار المقاربة الأمنية في تدبير ملف الجامعة المتمثلة في محاصرة كلية الحقوق

 ـ دعوتنا طلاب كليات القاضي عياض للوعي بمخططات التهجين والتمييع الممنهجة للجامعة.

4 ـ دعوتنا الطلاب الالتحام بهياكل اوطم المنتخبة ونبذ النضالات العشوائية والفوضوية.

 5 ـ دعوتنا الطلاب و السادة الاساتذة وكافة الفاعلين في الشأن الطلابي الى تكوين جبهة قوية من أجل منظومة تعليمية حقيقية وضد افساد الجامعة المغربية.

مكتب فرع جامعة القاضي عياض ـ مراكش

في الثلاثاء 28 يناير 2014

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق