الجديدةالرئيسية

بيان بخصوص الأوضاع المزرية التي تعيشها كلية الآداب والعلوم الإنسانية بجامعة شعيب الدكالي


بسم الله الرحمان الرحيم
بيان
بلغت مشاكل كلية الآداب والعلوم الإنسانية بالجديدة مداها حتى صارت ساحتها الجامعية على صفيح ساخن ووصلت هفواتها الاجتهادية إلى المنابر الإعلامية المحلية والوطنية حتى أصبحت للطلاب قناعة تامة بأن الحل الأنسب هو التشبث بالمطالب العادلة والمشروعة وما يزيد من تعميق معاناة الجماهير الطلابية استفحال اليأس والإحباط في نفوسهم بفعل الضغوطات المادية والمعنوية التي يعيشونها ليلا نهار ،وعلى إثر استمرار الإدارة في سياسة التماطل والمراوغة وبفعل انعدام رؤية واضحة في تدبير شؤونها ندد طلبة وطالبات كلية الآداب والعلوم الإنسانية رفقة مكتب التعاضدية بعدة أشكال إحتجاجية دامت لمدة أسبوعين بداية بالحلقيات التنديدية مرورا بالجمع العام قصد تسطير ملف مطلبي أجمع فيه الطلاب على رفض المكاملة ليشهد يوم الأربعاء 23 مارس غضبة طلابية على إدارة الكلية توجت بمسيرة إحتجاجية رفع لها الطلبة شعار لا للمكاملة في الدورة العادية ،وأمام هذا الإحتجاج القوي للجماهير الطلابية ردخت عمادة الكلية إلى فتح باب الحوار حيث وعد عميد كلية الأداب والعلوم الإنسانية ونائبه بإسقاط نظام المكاملة وجعلها إختيارية للطالب وفي إنتظار إعلان رسمي من إدارة الكلية عن هذا القرار فإننا في مكتب التعاضدية نعلن مايلي إستنكارنا الشديد لما تعانيه كلية الأداب والعلوم الإنسانية من مشاكل ضخمة تؤثر سلبا على المستوى الدراسي للطالب إستمرارنا في معركتنا النضالية مع الجماهير الطلابية رفضنا للعبث التنظيمي والإداري الذي تعيشه إدارة الكلية دعوتنا كافة الطلبة والطالبات إلى الوحدة الطلابية والإحتجاج بقوة رفقة مكتب التعاضدية حتى تحقيق مطالبنا العادلة والمشروعة

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق