فاس

الحي الجامعي سايس على وقع فضيحة إثر اكتشاف مواد استهلاكية منتهية الصلاحية.

فضيحة بالحي الجامعي سايس إثر اكتشاف مواد استهلاكية منتهية الصلاحية…
عاش الحي الجامعي فاس سايس ليلة يوم أمس الثلاثاء 08-04-2014 على وقع احتجاجات طلابية بتأطير من مجلس القاطنين التابع للاتحاد الوطني لطلبة المغرب، على إثر اكتشاف مواد استهلاكية منتهية الصلاحية في وجبة العشاء داخل المطعم الجامعي، ما أدى بالطلاب إلى مقاطعة الوجبة إلى حين استبدال أخرى بالمنتهية الصلاحية، إلا أن تعنت القائمين على المطعم نتج عنه خروج الطلاب في مسيرة حاشدة جابت رحاب الحي الجامعي باتجاه الباب الرئيسي، رافعين شعارات منددة بالحالة المزرية لهذا المرفق الهام بالخصوص، قبل أن يعبروا عن سخطهم العارم في حلقات النقاش سواء قرب الباب الرئيسي أو داخل المطعم مطالبين بتحسين الأوضاع. فاستمر توقيف المطعم إلى حين استقبال مدير الحي لأعضاء مجلس القاطنين للنقاش حول هذه النازلة، والخروج بحل آني متمثل في إتلاف المواد الفاسدة وتوفير البديل، وكذا إنهاء عقد التعامل مع الشركة المقدمة للمواد الفاسدة، إضافة إلى التعاطي الفعلي والجاد مع المشاكل الحقيقية التي يعاني منها الطلاب داخل هذا المركب السكني على وجه العموم.
ويذكر أن المطعم ليس المرفق الوحيد الذي يعاني الويلات من حيث خدماته التي يقدمها للطلاب، بل كل المرافق بدون استثناء؛ بدءا بالجانب الصحي حيث يعرف الحي غياب الطبيب منذ أشهر بعدما أخذ الطبيب السابق التقاعد. وكذلك المسجد الذي يعاني من نقص حاد في الأفرشة، وكذا بطء الأشغال السارية فيه .
هذا دون أن ننسى أن الحي الجامعي إناث ليس في أحسن حال، حيث إن الطالبات القطنات فيه يعانين مشاكل بالجملة، بدءا بغياب المرافق الضرورية، خاصة المرافق الصحية، وكذا غياب الدكان خصوصا إذا استحضرنا العزلة المضروبة على هذا الحي نظرا لبعده عن الساكنة، ما يعرضهن لمخاطر السرقة…
30
31
لجنة الإعلام
09-04-2014

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق